صحف إيرانية

الأوضاع الإقليمية بين صفحات الجرائد الإيرانية: العلاقات مع السعودية بين زمن رفسنجاني وعهد روحاني

اعتبرت صحيفة “ستاره صبح” أول اجتماع للمجلس الديمقراطي السوري مع حكومة بشار الأسد في سوريا بمثابة توطئة لإنهاء الحرب والعنف في شمال سوريا، بعدما تم التوصل إلى اتفاق يوقف الحرب في الشمال.

من جهة ثانية أعلن رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية البرلمانية حشمت الله فلاحت بيشه عن دعوة أكثر من 60 سفيرًا لإيران في الخارج إلى البرلمان للتباحث مع اللجنة حول علاقات إيران مع دول العالم، حسبما أوردت صحيفة “آرمان امروز”، التي تطرقت أيضًا لمصير العلاقات بين إيران وروسيا في مقالة للقانوني نعمت أحمدي. وأوضح أحمدي في مقاله أن العلاقات بين طهران والرياض شهدت تحسنا كبيرا في عهد هاشمي رفسنجاني رئيسًا لإيران والملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز وليًا للعهد وملكًا بعد ذلك، لافتًا أن البلدان ففقدتا فرصة تحسين العلاقات بعد وفاة الملك عبد الله في السعودية، معتبرًا أن روحاني إذا ما استطاع أن يتعامل مع السعودية مثلما فعل رفسنجاني، فمن الممكن مواجهة التحديات المقبلة.

فيما فنّدت صحيفة “كيهان” ادعاءات أسترالية بخصوص ادعاءات بهجوم أمريكي على إيران، واعتبرت استنادًا إلى استطلاع للرأي أن تهديدات رئيس الولايات المتحدة ضد إيران ما هي إلا آخر وأدنى المخاوف اهتمامًا لدى شعب إيران، معبرة عن أسفها حيال رعب بعض شخصيات أحد التيارات السياسية (الإصلاحيين) من تغريدة لترمب، والذين يعانون من وهم في سماع صوت طبول الحرب.

أما “قانون” فأشارت إلى مساعي ترمب إلى تشكيل “ناتو” عربي، وذكرت على لسان عضو لجنة الأمن القومي علاء الدين بروجردي، أن الناتو العربي ذريعة لنهب عرب الخليج، فيما اعتبر عضو الهيئة الرئاسية للجنة القضائية البرلمانية جليل رحيمي جهان آبادي، محاولات أمريكا لإيجاد تحالف أمني وسياسي مع بعض الدول العربية ضد إيران غير مثمر.

اترك رد